اليزمي يأمل أن يكون المغرب سباقا في اعتماد التقنية الجديدة لشحن البطاريات


عبّر العالم المغربي رشيد اليزمي، عن أمله في أن تكون الدولة المغربية من الدوّل السباقة إلى اعتماد التقنية الجديدة التي تُوفّر وقتا زمنيا كبيرا في شحن البطاريات، مشيرا إلى أن هناك اهتماما حكوميا بهذا المجال.

وذكر اليزمي ضمن تصريح لقناة SNRTnews أنه تمّ تحقيق رقما قياسياً في شحن بطارية الليثيوم، التي تستخدم الفوسفاط في مكوّناتها، ووصل إلى 5 دقائق.

- إشهار -

وأشار اليزمي إلى أن التقنية الجديدة تعتبر ثورة جديدة في مجال البطاريات وشحنها، وأنه يتوقع أن يجري تسويق هذه التقنية في العالم في غضون أربع سنوات.

وتطرق اليزمي إلى مركز التميز الخاص بالبطاريات الذي أطلقه بشراكة مع جامعة فاس، والذي سيسمح بتكوين مهندسين متخصصين في مجال البطاريات، وهو ما من شأنه أن يعطي للمغرب السبق على صعيد القارة، خاصة ما يرتبط بسلامة البطاريات وعمرها الافتراضي.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.