السنتيسي: الحكومة عاجزة ولا تمتلك الإرادة السياسية


اعتبر رئيس الفريق الحركي بمجلس النواب، ادريس السنتيسي، ان حكومة عزيز أخنوش، لاتزال “عاجزة عن التدخل وتملك الإرادة السياسية لمواجهة الأزمات التي عمقت الهشاشة الاجتماعية”، معتبرا أن أداء الحكومة يتسم بـ”عقم التواصل والاكتفاء بالإذعان للأمر الواقع”.

وقال السنتيسي في تصريح توصل به موقع “بديل”: “لقد التمسنا العذر للحكومة بحكم دهشة البداية، لكن هذه الدهشة لازالت مستمرة من خلال قراءة سريعة للواقع”.

وذَكَر السنتيسي أن “منسوب الثقة والأمل في العمل الحكومي تقلص من طرف الشعب، حيث قدمت الحكومة والأغلبية العديد من الوعود والتعهدات سواء في البرنامج الحكومي أو في الحملات الانتخابية لأحزابها، لكن مع الأسف تبين أنها غير قادرة على ترجمتها بالشكل الذي يفيد المواطن”.

- إشهار -

ويرى رئيس الفريق الحركي أن “هذه الحكومة لا تملك مبررا لعدم نجاحها، فهي حكومة مقلصة ومهيمنة على تدبير الشأن العام وطنيا وجهويا وإقليميا ومحليا، بدون بلوكاج ولا عراقيل”.

وتابع السنتيسي، “من المشاكل التي رافقت خطاب الحكومة والأغلبية هو استسلامها لمنطق القطيعة الوهمية مع المرحلة السابقة في مغرب مطبوع بالاستمرارية المتجددة، فهي تأخذ من الماضي ما تريد وتترك ما يفيد”، مشيرا على أنها مطالبة أن “تأخد دواء الواقعية لعلاج عنادها السياسوي”.

وبخصوص العمل البرلماني، يرى السنتيسي أن هذه الأخيرة “تعاني من ضعف التواصل، وهذا عادي لأن هذه الحكومة ضعيفة جدا في التواصل حتى مع الشعب وتعاملها يطبعه العناد الدائم وتجنب البرلمان باللعب على هوامش القانون”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.