بايتاس يتهرب من موضوع “طرد” الإمام حسن إكويسن


تهرب الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس، من الإجابة على سؤال حول الموقف المغربي من “طرد” الإمام الفرنسي حسن إيكويسن، ذي الأصول المغربية.

وقال بايتاس، خلال الندوة الصحافية، التي أعقبت اجتماع المجلس الحكومي، اليوم الخميس 1 شتنبر الجاري: “بخصوص قضية الإمام، فهي لا تناقش في الإعلام، وتناقش في إطار الشراكات وفي إطار مجموعة من الإافاقيات القنصلية التي تربط ما بين الدول”.

- إشهار -

وكان المتحدث باسم الحكومة الفرنسية أوليفييه فيران، قد اعتبر أنه يجب “عدم المساومة إطلاقا مع المتطرفين، وإلا سيكون ذلك إشارة سيئة جدا في حال رفض طرده”.

واتخذ قرار طرد الداعية في نهاية يوليوز الماضي بسبب خطاب تخللته تصريحات، قِيل، إنها “تحرض على الكراهية والتمييز وتحمل رؤية إسلاموية مخالفة لقيم الجمهورية”.

وتتهم وزارة الداخلية الفرنسية الإمام ذي الأصول المغربية، والمزداد في فرنسا، بإلقاء “خطاب معاد للسامية وعنيف بشكل خاص” وخطب تدعو إلى “خضوع” النساء “لصالح الرجال”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.