بعد خطاب “مقتدى الصدر”.. العراق ترفع حظر التجوال ببغداد


أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق، اليوم الثلاثاء، أنها قررت رفع حظر التجوال في بغداد والمحافظات، بعد انسحاب المسلحين من المنطقة الخضراء.

ونقلت وسائل إعلام دولية، أن المسلحين بدأوا، بالانسحاب من داخل المنطقة الخضراء بعد المؤتمر الصحافي لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اليوم الثلاثاء 30 غشت الجاري.

وطالب الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر أتباعه بالانسحاب من أمام البرلمان وإلغاء الاعتصام، واعتذر للشعب العراقي بعد يومين تقريبا من الاشتباكات العنيفة بين جماعات شيعية متنافسة.

- إشهار -

وقال في مؤتمر صحافي إن العراق بات الآن “أسيرا للفساد والعنف”، فيما ارتفعت حصيلة المواجهات المسلحة إلى ثلاثين قتيلا في عموم البلاد.

وسارع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بعدها إلى الإشادة بدعوة  زعيم التيار الصدري بوقف العنف، مؤكدا أنها “تمثل أعلى مستويات الوطنية والحرص على حفظ الدم العراقي”.

وقال الكاظمي، في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر” اليوم، إن كلمة مقتدى الصدر “تحمل الجميع مسؤولية أخلاقية ووطنية بحماية مقدرات العراق والتوقف عن لغة التصعيد السياسي والأمني والشروع في الحوار السريع المثمر لحل الأزمات.

وأمس الاثنين، فرضت القوات الأمنية العراقية، حظر التجوال في جميع أنحاء العراق على خلفية تصاعد الاحتجاجات في بغداد والجنوب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.