حقوقيون يدينون هجوم كلب على عاملة بـ”مقاولة للزيتون”


ذكر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بأيت أورير-الحوز، أن عاملة قاطنة بـ”دوّار الكركور بأيت فاسكا” وتشتغل بمعصرة لزيت الزيتون في المنطقة، تعرّضت لهجوم مفاجئ من “كلب” بمناسبة قيامها بعملها داخل المقاولة.

وأشار فرع الجمعية، ضمن بيان،  إلى أن الكلب كان يُوجد بالمقاولة، ويُستخدم في الحراسة اللّيلية، مبرزا أن هجومه على العاملة، خلّف لديها جروحاً خطيرة على مستوى الوجه والأطراف العلوية والسفلية.

وأضاف الفرع الحقوقي، أنه يتوفّر على صوّر الضحية، وعلى شهاداتها الطبية، لافتا إلى أن الهجوم الذي تعرّضت له، كان يُمكن أن يكون أكثر كارثية على صحتها.

- إشهار -

وأورد ضمن البيان أن المشغّل لم يستدعي سيارة الاسعاف لنقل الضحية لتلقي الاسعافات، مشيرا إلى أن الضحية تمّ نقلها على متن دراجة نارية.

وقال الفرع الحقوقي، إن المشغل أقدم فيما بعد، على الاتصال بالمعنية وطلبها بالعودة إلى العمل، دون أن يعير أي اهتمام بخطورة الواقعة، مضيفا أن المعنية تقدّمت بشكاية لدى درك أيت أورير، وأنها ما زالت تنتظر تحرك المسطرة.

وطالب البيان بمساءلة المشغل حول “ضرورة وجود حيوان داخل وحدة انتاجية وخدماتية”، و”هل يتوفر هذا الحيوان على سجيل تلقيح”، ومساءلته عن احترام شروط السلامة والصحة داخل الوحدة.

وأدان “الاستغلال الانتهازي لواقع الشباب الاجتماعي الهش واستنزاف جهدهم ووقتهم وقوتهم عبر توظيفات خارج القانون وبأجور لا تراعي الكرامة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.