تألق النصيري وبونو في مباراة إشبيلية


شهدت مباراة إشبيلية وقاديش، التي أجريت يوم أمس، بملعب رامون سانشيز بيزخوان، لحساب الدورة الـ34 من الدوري الإسباني، تألق اللاعبين المغربيين يوسف النصيري وياسين بونو.

وبعد صيام طويل عن التهديف، تمكن المهاجم الدولي المغربي من افتتاح باب التسجيل، برأسية في الدقيقة الـ7، لكن الفريق قاديش عاد في المبارة وسجّل التعادل في الدقيقة الـ66، عن طريق لوكاس بيريز.

وتميّزت المباراة بتألق الحارس ياسين بونو، إذ تصدى لهدف محقّق، وأنقذ فريقه من الهزيمة. ورفع إشبيلية رصيده إلى 64 نقطة في المركز الثاني، وتوقف رصيد قادش عند 32 نقطة في المركز السابع عشر.

- إشهار -

وقال مدرّب فريق إشبيلية جولين لوبيتيجي، إنهم لم يلعبوا بالشكل المنتظر، مبرزا أن الفريق بدأ بشكل جيد، لكن فيما بعد لم يكن في مستوى المهمة.

وتابع في مؤتمر صحفي: “لم نستحق الفوز.. عندما نخوض مباراة من هذا القبيل، فأنا مسؤول.. نشعر بالحزن لأن نقطتين أفلتتا من بين أيدينا.. عندما نسجل مبكرا، من الصعب علينا أن نحافظ على تركيزنا، واليوم حدث ذلك لنا مرة أخرى”.

يـُذكر أن الفريق الإسباني، أقدم على تكريم حارسه ياسن بونو، على هامش اللقاء، بعدما لعب 100 مباراة بقميص الفريق.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.