جمعويون ينتقدون الوضع الصحي بسوق السبت


عادل نويتي\الحسن الهمك- استنكر جمعويون بمدينة سوق السبت، عبر بيان توصل “بديل.أنفو” بنسخة منه يوم 29 نونبر الجاري، ما اعتبروه تجاهلا وعدم تجاوب من المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بالفقيه بنصالح، مع مطالبهم الرامية إلى ضرورة توفير الشروط الصحية بمستشفى القرب بالمدينة.

وسجل البيان، أن المستشفى يعاني من نقص في الأطر الطبية على مستوى قسم الإنعاش والتخدير، مع غياب طبيبة التوليد بشكل متكرر، ما أفضى إلى انعدام الديمومة في هذا القسم، ما جعل النساء الحوامل يتوجهن إلى المستشفى الجهوي بيني ملال.

- إشهار -

وأشارت الفعاليات الجمعوية الموقعة على البيان، إلى أن عدم تعيين مدير رسمي لما يزيد عن السنة، وغياب طبيب المستعجلات ليلا، فضلا على إنعدام المعدات والمستلزمات الطبية أثر بشكل عام على الخدمات المقدمة للمواطنين بالمستشفى، مطالبين وزير الصحة بفتح تحقيق شفاف مع إعلان نتائجه للرأي العام المحلي بمدينة سوق السبت.

واختتم البيان بمناشدة كل الضمائر الحية “من أجل الدفاع عن حق الساكنة في جودة الخدمات الصحية العمومية” معلنا بذلك عزم الفعاليات الجمعوية “خوض أشكال نضالية كبيرة في الأيام القادمة” في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.