شبح الانتحار يواصل خطف أرواح الطنجاويين..والضحية هذه المرةطبيبة


يواصل شبح الانتحار خطف مزيد من أرواح الطنجاويين، حيث اهتزت مدينة طنجة هذه المرة على وقع حالة انتحار طبيبة اختارت أن تنهي حياتها برمي نفسها من علو مرتفع بمجمع “عايدة فيلاج” يوم الخميس 19 نونبر الجاري.

وقال شهود عيان لموقع “بديل.أنفو” إن الطبيبة غير متزوجة، وكانت تعاني من اضطرابات نفسية، إذ سبق لها أن حاولت الانتحار لكن الساكنة تدخلت في الوقت المناسب لإنقاذها.

- إشهار -

وحلت عناصر الوقاية المدنية إلى عين المكان، ونقلت جثة الراحلة إلى مستودع الأموات التابع لمستشفى “دوق دو طوفار” بطنجة.

وكانت عاصمة البوغاز قد سجلت خلال الأسابيع الأخيرة خمسة انتحارات تتعلق بشخص وضع حدا لحياته شنقا في شجرة بالقرب من حديقة “مسجد بدر” وشابة أخرى في عقدها الثاني، رمت نفسها من الطابق الثالث لمنزل أسرتها بحي بنكيران، كما وضع سباك أيضا حدا لحياته شنقا في إحدى المنازل التي كان يشتغل بها، وشاب في عقده الثاني وضع حد لحياته شنقا داخل منزل أسرته الموجود في حي بنكيران.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.