“التصرفيق” ضد ممرض في شوارع الرباط و”البوليساريو” “تعيث فسادا” في شوارع الداخلة


بديل. أنفو ـ في مشهد صادم، ظهر أشخاص محسوبين على “جبهة البوليساريو” يوم الأحد 15 نونبر الجاري، وهم يهتفون بشعارات مناهضة للوحدة الترابية في مدينة الداخلة.

الأشخاص قطعوا إحدى الطرقات العمومية بالداخلة في شارع عام دون وجود ترخيص من السلطات لتظاهرهم، وهتفوا بشعارات تمس الوحدة الترابية للمغاربة، دون أن يظهر أي رجل سلطة يفرقهم كما يظهر شريط الفيديو أسفله.

المثير أن ممرضين خرجوا يوم السبت 14 نونبر الجاري، للإحتجاج على أوضاعهم المعيشية فكان الجواب “التصرفيق والركل” في واضحة النهار وأمام عدسات كاميرات الصحافيين.

- إشهار -

وليست المرة الاولى التي يمكن أن يشعر بها بعض المغاربة بوجود شرخ، فقد أُدين نشطاء من الريف بعشرين سنة سجنا نافذا، ولازال المدانون يقبعون في السجون، بتهمة “الإنفصال” لكن أميناتو حيدر دعت للإنفصال علانية في العيون من خلال مؤتمر، بل ودعت مؤخرا إلى حمل السلاح ضد المغرب ومع ذلك لم تعتقل رغم حملها لجواز سفر مغربي واستفادتها من حماية وخدمات إدارية مغربية بل وراتب مغربي. علما أن الفصل السادس من الدستور يقول “جميع المغاربة متساوون أمام القانون”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.