الحسن واتارا يفوز بولاية ثالثة في الانتخابات الرئاسية للكوت ديفوار


موقع بديل – رويترز

حصل الرئيس الإيفواري “الحسن واتارا” على 94.27 بالمائة من أصوات الناخبين الإيفواريين في الانتخابات الرئاسية لبلاده التي وصلت نسبة المشاركة فيها 53.90 بالمائة بعد مقاطعة الناخبين الموالين للمعارضة لأطوارها.

- إشهار -

وأكدت وكالة رويترز التي أوردت الخبر أن “كويبير كوليبالي إبراهيم” رئيس مفوضية الانتخابات بالكوت ديفوار، أعلن “الحسين واتارا” رئيسا لولاية ثالثة بعد انتهاء الانتخابات التي تسببت في أعمال عنف أسقطت العديد من القتلى.

واعتبرت المعارضة الإيفوارية ترشح “الحسين واتارا” لولاية ثالثة خرقا للدستور الذي يقيد فترات الرئاسة في ولايتين، مؤكدة أنه بهذا يغامر بما أسمته سلاما هشا بعد الحرب الأهلية التي عاشتها البلاد عامي 2010 و2011، في حين اعتبر واتارا ترشحه قانونيا بعد إقرار دستور جديدي عام 2016 والذي يسمح له بالترشح مجددا رغم استيفائه لولايتين رئاسيتين سابقتين.

 ويترقب الإيفواريون قرار المجلس الدستوري للبلاد الذي يتعين عليه إقرار النتيجة وإعلان الفائز بعد دراسة الطعون والشكاوى المرفوعة إليه بحدوث أي تجاوزات بالاقتراع.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.