مطالب بإدماج القيمين الدينيين في “الوظيفة العمومية”


اقترح رئيس فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، رشيد حموني، إدماج القيمين الدينيين في “سلك الوظيفة العمومية، بالطرق المناسبة، ضماناً لاستقرارهم الاجتماعي”، مشيرا إلى “التحولات المرتبطة بهذا المجال، كحصول عدد من القيمين على الشهادات والدبلومات”.

وفيما أشار حموني، ضمن سؤال كتابي، إلى “الأدوار  الدينية والمجتمعية والروحية الهامة التي تتضطلع بها هاته الفئة”، فقد دعا إلى “النهوض والارتقاء بأحوالها المادية وأوضاعها الاجتماعية والصحية والمهنية، سواء في القرى أو في الحواضر”.

- إشهار -

ولفت إلى ضرورة “رفع الاعتمادات السنوية المخصصة للموضوع، لا سيما من أجل الرفع من المكافآت الشهرية، والإدماج في صناديق التغطية الصحية، وتمكين القيمين الدينيين من التكوين، وتحسين الخدمات والأعمال الاجتماعية، وذلك بالنسبة لمن يزاول منهم الإمامة وحدها، أو للذين يَجمعون بين الإمامة ومهام أخرى”.

وساءل حموني وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، حول “الإجراءات المتخذة، أو التي ستُتخذ، من أجل النهوض بالأوضاع المادية والاجتماعية والمهنية لكافة القيمين الدينيين؟”

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد