مئات المغاربة يطلبون العودة بعد سنتين من الحصار داخل سبتة ومليلية


بديل.أنفو

طالب مئات المغاربة “العابرين للحدود” بإيجاد حل لوضعيتهم بعد حوالي سنتين من تواجدهم بمدينتي سبتة ومليلية منذ مارس 2020، حسب وسائل إعلام إسبانية.

 

وأكدت ذات المصادر أن إغلاق الحدود ترك مئات المغاربة في وضعية صعبة “يحاولون إيجاد الحل الذي يفتح لهم الأبواب للعودة إلى منازلهم وعائلاتهم”.

 

- إشهار -

وأضافت نفس المصادر أن العالقين بحاجة الى استثناء من القوانين المفروضة بفعل الجائحة، وهذا الأمر يتطلب تحركات على المستوى الدبلوماسي بين البلدين الذين تمر علاقتهما بأزمة منذ شهور.

 

وزادت هذه الأزمة بين البلدين من تفاقم وضعية هذه المجموعة، خصوصا بعد قرار المغرب عدم إجلاء مواطنيه عن طريق إسبانيا، بسبب تساهل اسبانيا في تنفيذ البروتوكول الصحي لمراقبة المسافرين؛ حسب ما أعلنت عنه وزارة الصحة شهر دجنبر المنصرم.

 

ونظم عشرات المغاربة وقفات احتجاجية بشكل منتظم في المدينتين للمطالبة بإيجاد حل لوضعية العالقين، وقدرت وسائل اعلامية أن عدد العالقين في مدينة سبتة لوحدها تجاوز 3000 مغربي ومغربية.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.