وزير الثقافة: نعمل من أجل “إصلاح معنيي الراب”


أكد وزير الشباب والثقافة والتواصل، المهدي بنسعيد، أن وزارته تعمل من أجل إدماج الشباب، وخصوصا مغنيي الراب، من أجل إعطائهم الفرصة “لإصلاح الأخطاء التي وقعوا فيها”.

وواجه الوزير بنسعيد انتقادات حادة من طرف عدد من البرلمانيين والبرلمانيات، وخصوصا من طرف أعضاء المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، على خلفية الأحداث التي تسببت فيها وزارة الثقافة مؤخرا، من خلال دعوة مغني الراب الشهير “طوطو”.

- إشهار -

وخلف طرح هذه القضية صراعات وتجاذبات بين مختلف الفرق البرلمانية بين المدافعين عن الوزير والمنتقدين له.

وقال بنسعيد، “وزارة الثقافة هي وزارة الثقافات وتمغربيت، وعندما نتحدث عن الثقافات هناك الملحون وكناوة والراب، وهناك الكثير من الأشياء الموجودة في المجتمع”.

وأضاف، “لا اعتقد أن دور وزارة الثقافة في 2022 هو توقيف فنان أو فنانة”، مسترسلا: “الهدف هو أن نقرب هؤلاء الشباب منا ونغيرهم شيئا فشيئا وهذا هو الهدف”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.