هل قُتِل ماردونا؟ طبيبه الخاص في قفص الاتهام!!


منصف عيشاش- يواجه طبيب اللاعب الأرجنتيني الأشهر على مستوى العالم دييجو أرماندو مارادونا بتهم الإهمال الطبي وتحقق الشرطة حاليا في حادث وفاته على أنها جريمة قتل محتملة .

وفتح القضاء الأرجنتيني تحقيقا يوم الجمعة 27 نونبر الجاري، حول إمكانية حدوث إهمال في تلقي الرعاية اللازمة أدى الى وفاة مارادونا.

وجاء التحول الدراماتيكي في التحقيق في وفاة مارادونا بعد تقارير ليلية عن مشاكل مع طبيبه الشخصي في الأيام التي سبقت تعرضه لسكتة قلبية يوم الأربعاء الماضي.

- إشهار -

وطالب محامي مارادونا ماتياس مورلا الأسبوع الماضي بإجراء تحقيق على أعلى مستوى في الاستجابة الطارئة لوفاة لاعب كرة القدم المتقاعد.

وقال ماتياس مورلا: إن أول سيارة إسعاف استغرقت أكثر من نصف ساعة للوصول إلى المنزل المستأجر شمال بوينس آيرس حيث أصيب نجم نابولي وبرشلونة السابق بأزمة قلبية ووصف التأخير بأنه “حماقة جنائية”.

كما اشتكى مورلا من أن مارادونا لم يتلق أي فحوصات طبية خلال 12 ساعة قبل وفاته، ويبدو أنه يزيد الضغط على طبيب كرة القدم السابق.

وقالت ممرضة تعمل في نوبة ليلية للمحققين إنها شاهدت مارادونا “ينام ويتنفس بشكل طبيعي في السرير” حوالي الساعة 6.30 صباح يوم الأربعاء.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.