ألباريس يحل بالكناري لشرح الاتفاقات مع المغرب


أفادت وكالة “أوروبا بريس” أن وزير الخارجية الإسباني خوسي مانويل ألباريس، سيحل بجزر الكناري يوم 26 من الشهر الجاري، لمناقشة مضامين الاتفاقات التي تم التوصل إليها مع المغرب مؤخرا.

ودخل المغرب، في وقت سابق، في توتر مع جزر الكناري التابعة لحكومة مدريد، بسبب مشاكل تتعلّق بترسيم “الحدود” البحرية، المقابلة للسواحل الجنوبية.

- إشهار -

وأضاف المصدر ذاته، أن الوزير الإسباني سيلتقي، خلال زيارته، برئيس حكومة جزر الكناري أنخيل فيكتور توريس، ليطلعه على ما تم التوصل إليه خلال زيارة رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز للرباط، وشرح تأثيرات هذه الاتفاقيات على الجزر.

وكان بعض مسؤولي الجزر، قد عبروا عن تخوفاتهم، من إمكانية نشوب صراعات مع المغرب، خصوصا بعد الاكتشافات الأخيرة في السواحل الجنوبية للمملكة لاحتياطات مهمة من الغاز والبترول، وازدياد عمليات التنقيب بالمنطقة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.