ترامب: لو كنت رئيسا لمّا كانت الحرب في أوكرانيا


أشار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب إلى أن الحرب في أوكرانيا، لن تكون لو ظل في السلطة بعد الانتخابات الرئاسية في بلاده سنة 2020.

جاء تصريح ترامب أمس السبت في تجمع حاشد لأنصاره في ولاية تكساس، حيث ألمح الرئيس السابق إلى استعداده للمشاركة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة عام 2024.

وانتقد ترامب بشدة السياسات التي تنتهجها الإدارة الأمريكية الحالية للديمقراطي جو بايدن وحملها المسؤولية عن الفشل في تنفيذ انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان، والذي وصفه بأنه “أكبر إذلال للولايات المتحدة”.

- إشهار -

وتابع ترامب: “والآن لدينا حرب في أوكرانيا يمكن أن تودي بحياة مئات الآلاف من الناس”.

وأضاف: “لم يكن هذا ليحدث أبدا، حتى خلال مليون عام، لو بقيت أنا في منصب الرئاسة. فضلا عن ذلك، كانت أسعار النفط ستكون منخفضة جدا لدرجة أن ذلك كان سينمعهم من تمويل الحرب.. مع أن هذا لم يكن ليكون مطلوبا (أصلا).. لم يكن (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين ليقدم على ذلك أبدا.. أنا أعرفه جيدا”.

في وقت سابق، أعرب ترامب عن اعتقاده بأن الصراع في أوكرانيا يجب أن ينتهي من خلال إبرام “صفقة”، وليس من خلال إرسال ملايين الدولارات من المساعدات إلى كييف.

كما حذر ترامب من أن سياسات الإدارة الأمريكية الحالية قد تحول الصراع في أوكرانيا إلى حرب عالمية ثالثة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.