“نقابة الصحافة المغربية” تدين جريمة اغتيال شيرين أبو عاقلة


أدانت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، اغتيال الصحافية الفلسطينية التي تعمل مراسلة لقناة الجزيرة شيرين أبوعاقلة، اليوم الأربعاء 11 ماي الجاري.

ودعت النقابة، في بيان اليوم، إلى مباشرة “تحقيق دولي محايد ومستقل وشفاف تحت إشراف المحكمة الجنائية الدولية”، معبرة عن رفضها “لأي مناورات تروم التستر على المجرمين سواء الذين أصدروا الأوامر، أو الذين خططوا، أو الذين نفذوا ضمانا لعدم إفلات الجناة من العقاب”.

- إشهار -

وتوجهت النقابة بنداء للمفوضية السامية لحقوق الإنسان من أجل “اعتبار استهداف الصحافيات والصحافيين أثناء تغطية الحروب والنزاعات المسلحة جريمة حرب على غرار استهداف طواقم الإسعاف”.

وعبر النقابة عن رفضها لسياسة الكيل بمكيالين في التعامل مع ضحايا الحروب وخاصة الصحافيات والصحافيين من طرف القوى الكبرى التي لا تتعامل بالصرامة المطلوبة مع الانتهاكات الإسرائيلية قياسا لردود أفعالها بإزاء ما يحدث في مناطق أخرى.

وأوضحت النقابة أنه وبعد استعراض “كافة ملابسات هذه الجريمة القذرة، تبين بما لا يدع مجالا للشك أن الأمر يتعلق باستهداف مبيت، خصوصا وأن ساحة الجريمة لم تكن تشهد لحظتها اي اشتباكات، وكان فقط ثمة صحافيات وصحافيون بخوذاتهم وصدرياتهم الواقية المتضمنة لشارة الصحافة”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.