بعد الصفعة.. أكاديمية الأسكار تعاقب ويل سميت


قررت أكاديمية الأوسكار، الجمعة، منع مشاركة ويل سميث فـ.ـي أي حفلة أو حدث ستنظمها لفترة عشر سنوات، عقابا علـ.ـى الصفعة التي وجهها إلى الممثل الأميركي الفكاهي كريس روك فـ.ـي حفلة توزيع جوائز الأسكار نهاية الشهر المنصرم.

وقال مجلس إدارة أكاديمية فنون السينما وعلومها، في بيان، عقب اجتماع عقده الجمعة،إنـ.ـه قرر “عدم السماح لسميث بالمشاركة في أي حدث أو برنامج تنظمه الأكاديمية، حضوريا أو افتراضيا”.

ووافقت الأكاديمية على طلب الاستقالة المقدم من ويل سميث الأسبوع الماضي، لكنها لـ.ـم تسحب منه جائزة أوسكار أفضل ممثل التي تلقاها الشهر الماضي عن دوره في فيلم “كينغ ريتشارد”.

- إشهار -

واعتذرت الأكاديمية عن طريقة تعاملها مع الموقف وسماحها لسميث بالبقاء وتسلم جائزة أفضل ممثل.

وقالت الأكاديمية “خلال البث لم نتعامل بشكل مناسب مع الموقف في القاعة، لذا نحن آسفون”.

وأضافت “هذا كان فرصة لنضرب مثالا يحتذى به لضيوفنا ومشاهدينا وأسرة الأكاديمية فـ.ـي أنحاء العالم. قصرنا، لم نكن مستعدين لهذا الموقف غير المسبوق”.

وكان سميت قد كتب، في وقت سابق: “أستقيل من عضويتي فـ.ـي أكاديمية فنون السينما وعلومها، وسأقبل أي عواقب يراها مجلس الإدارة مناسبة”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.