بعد متابعتهما.. حزب “الأحرار” يُجمد عضوية الأخوين “الفايق” (وثيقة)


قرّر حزب التجمع الوطني للأحرار تجميد عضوية كلا من البرلماني ورئيس جماعة أولاد الطيب رشيد الفايق، وشقيقه رئيس مجلس عمالة فاس، إثر متابعتهما قضائيا، على خلفية تهم تتعلّق باختلاس الأموال العمومية.

وأبرزت التنسيقية الجهوية للحزب، ضمن بيان، أن قرار تجميد عضوية المعنيين، يأتي من باب الاحتياط، مشيرة إلى أن مفعول القرار سيظل سارياً إلى حين صدور الأحكام القضائية في الموضوع وترتيب آثارها القانونية.

وفيما شددت التنسيقية على أنها “تـُقدر القضاء الوطني النزيه كسلطة مستقلة”، لفتت إلى أنها تعتبر “قرينة البراءة” مرتكزا كونياً في مختلف القضايا المعروضة أمام القضاء.

- إشهار -

وكان الوكيل العام للملك قرّر، يوم الجمعة 25 مارس الجاري، إيداع “ستة متهمين السجـ.ـن المدني “بوركايز” بفاس، ويتعلق الأمر بكل من البرلماني ورئيس الجماعة القروية أولاد الطـ.ـيب المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار، إلى جـ.ـانب شقيقه رئيس مجلس عمالة فاس، وشيخ قروي، ونائب بالجماعة السلالية بجـ.ـماعة أولاد الطيب، ومسيرة شركة، النائب الأول لرئيس جماعة أولاد الطيب المكلف بالتعمير”.

كما قرّر “متابعة تسعة آخرين، ضمنهم مهندس، وعون سـ.ـلطة، ومقاول، وآخرون، في حالة سراح، مقابل كفـ.ـالة تتراوح بين خمسة آلاف درهم وعشرة آلاف درهم”.

وحول ما قرّره الوكيل العام للملك، قال رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام محمد الغلوسي، إنه  “مهم وجريء”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.