مطالب بتخفيض رسوم التسجيل في جامعة مكناس


طالبت النائبة البرلمانية خديجة الزومي، وزير “التعليم العالي” عبد اللّطيف ميراوي بالتدخل لتخفيض رسوم التسجيل في “ماسترات ذات التوقيت الميسر” بجامعة مولاي اسماعيل بمكناس.

وقالت برلمانية حزب الاستقلال، ضمن سؤال كتابي، إن “الطلبة الموظفين والمأجورين الذين يرغبون في التسجيل بسلك الماستر ( التوقيت الميسر) بكلية العلوم القانونية والاقتصادية وكلية الآداب والعلوم الإنسانيه بجامعة مولاي اسماعيل مكناس، يعانون من ارتفاع مبلغ التسجيل إلى 11000 درهم للفصل وإلى 44000 درهم لمدة سنتين”.

وأبرزت أن هاته الرسوم تؤدي، في بعض الأحيان، إلى انسحاب الطلبة من ماسترات التوقيت الميسر أو عدم التسجيل فيها، بجامعة مولاي اسماعيل مكناس”.

- إشهار -

وفي هذا السيّاق، لفتت إلى أنه تمّ “إغلاق خمسة ماسترات (التوقيت الميسر) لعدم قدرة الطلبة الموظفيين والمأجورين من التسجيل لارتفاع تكلفة رسوم التسجيل”.

وضمن المصدر ذاته، ذكرت أن “كلية التربية بجامعة محمد الخامس، حددت مبلغ التسجيل للطلبة الموظفيين والمأجورين في 8000 درهم للفصل و 32000 درهم لسنتين بسلك ماستر (التوقيت الميسر)”.

وأضافت “كلية العلوم القانونية والاجتماعية طنجة التابعة لجامعة عبد المالك السعدي، حددت مبلغ التسجيل في 5000 درهم للأسدس و 20000 درهم لسنتين بسلك الماستر (التوقيت الميسر)”.

وتعتقد البرلمانية أن الوزير يمكن له أن يتدخل لتخفيض رسوم التسجيل في “جامعة مكناس”، لتصبح مثل نظيرتها في جامعتي “طنجة” و”الرباط”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.