التامني تطالب بفتح تحقيق في “التسجيل المسرب حول القضاء”


طالبت النائبة البرلمانية عن فدرالية اليسار، فاطمة التامني، وزير العدل عبد اللطيف وهبي، بـ”التحرك وفتح تحقيق في التسريبات الأخيرة حول مكالمة هاتفية يشتبه أنها بين رئيسة غرفة بمحكمة النقض وأعضاء بغرفة الجنايات بالدار البيضاء”.

وقالت التامني، ضمن سؤال توصل موقع “بديل” بنظير منه، إن “التسجيل الصوتي، يعد إخلالا سواء من حيث التجرد أو الاستقلال أو تمثل النزاهة والكرامة والوقار، وأساءة لمهنة المحاماة “.

- إشهار -

وأضافت التامني، في السؤال المؤرخ بتاريخ اليوم الثلاثاء 12 يوليوز الجاري، أنه “نظرا لخطورة الأمر يجب أن يتدخل وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للسلطة القضائية لفتح تحقيق نزيه وشفاف مع الأسماء المساهمة في التسجيل الصوتي بشأن الوقائع المضمنة به، وترتيب الأثار القانونية على ذلك، من أجل إعادة الاعتبار للعدالة بكافة مكوناتها قضاء ومحاماة، ولتعزيز ثقة المواطنات والمواطنين بها، وفضح الفساد القضائي دفاعا عن عدالة نزيهة وشفافة”.

وتساءلت التامني مع وزير العدل، عبد اللطيف وهبي، عن الإجراءات التي يعتزم القيام بها في إطار فتح تحقيق نزيه وشفاف مع الأسماء المساهمة في التسجيل الصوتي، وترتيب الآثار القانونية على ذلك.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.