وزيرة السعادة: ريباكينا سرقت لقبي


تأسفت أنس جابر، بعد خسارتها للقب بطولة ويمبلدون للتنس بعد الهزيمة في النهائي، اليوم السبت، أمام الكازاخستانية إيلينا ريباكينا، المصنفة 23 عالميا، بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة.

وفازت رايباكينا، المصنفة 17 في هذه البطولة على المصنفة الثانية عالميا، أنس جابر، في المباراة النهائية، اليوم السبت، بنتيجة 3/6 و6/2 و6/2.

وقالت أنس الملقبة بوزيرة السعادة في تونس، بعد نهاية المباراة: ريباكينا سرقت لقبي لكن لا بأس. أحب هذه البطولة كثيرا. أشعر بالحزن حقا، لكن هذا هو التنس. هناك فائز واحد فقط. شكرا للدعم الذي وجدته من فريقي الذي قمت معه بعمل كبير، ولولاهم لما وصلت إلى هذه المرحلة”.

وأضافت “أحاول أن أكون مصدر إلهام للجميع.. أشكر الجمهور على تشجيعه على امتداد أسبوعين. أتمنى عيدا مباركا للمسلمين في جميع أنحاء العالم”.

أما إيلينا ريباكينا، فقد وجهت كلمة لأنس، قائلة: “أريد أن أهنئها على المباراة الرائعة وكل ما حققته. إنه لأمر مدهش. أعتقد أنها مصدر إلهام ليس فقط للشباب ولكن للجميع”.

- إشهار -

وأضافت: “كنت تحت ضغط كبير. أشكر الجمهور على تشجيعه. كانت مباراة جيدة . لم أتوقع رفع اللقب. أنا سعيدة جدا. أشكر كامل فريقي وعائلتي. شكرا ويمبلدون”.

وكانت أنس جابر، قد دخلت المباراة بقوة وتمكنت من كسر الإرسال الثاني لإلينا ريباكينا لتتقدم في النتيجة (2-1)، و(3-1)، ثم (4-2)، و(5-3).

ومن جديد نجحت البطلة التونسية في كسر إرسال منافستها بشوط أبيض مكنها من الفوز بالمجموعة الأولى بنتيجة (6-3)، بعد 32 دقيقة من اللعب.

وسجلت أنس في المجموعة الثانية، تراجعا كبيرا، سهل مهمة ريباكينا ما جعلها تأخذ الثقة لتكون في طريق مفتوح للفوز بالمجموعة بنتيجة (6-2).

ودخلت ريباكينا المجموعة الثالثة بقوة وتقدمت (2-0) ثم (3-1)، ورغم تقليص الفارق من قبل أنس جابر (3-2)، لكن إلينا فازت بالمجموعة (6-2)، وبالمباراة بمجموعتين لمجموعة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.