وزير “التعليم” يدعو الممتحنين إلى التحلي بروح المسؤولية


دعا وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، المترشحات والمترشحين إلى التحلي بثقافة الاستحقاق وبقيم المواطنة، وروح المسؤولية للظفر بشهادة البكالوريا.

وجاء ذلك، حسب ما نقلته الوزارة، في كلمة له، بمناسبة إشرافه، اليوم الاثنين 20 يونيو الجاري، على انطلاق اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا 2022، بمركز الامتحان في الثانوية التأهيلية الحسين السلاوي التأهيلية، المتواجدة بالجماعة الترابية سيدي بوقنادل، بضواحي مدينة سلا.

وضمن المصدر ذاته، فقد نوّه الوزير بـ”مجهودات هيئة التدريس والأطر التربوية، التي واكبت التلاميذ طوال مسارهم، وحرصها على إكسابهم المهارات والكفايات الأساس التي مكنتهم من مسايرة مسارهم الدراسي والتصدي للصعوبات”.

- إشهار -

وذكر الوزير أن “الامتحان الوطني للباكالوريا، يشكل محطة أساسية، بالنسبة للمتعلمين والمتعلمات، وتتويجا لمسار سنوات من التحصيل الدراسي والاجتهاد، تم فيها وضع الأسس لتكوينهم وتنمية قدراتهم وصقل مهاراتهم”، موضحا أنه بذلك، يشكّل “محطة نحو المستقبل لتحقيق مشروعهم الشخصي ليصبحوا فاعلين ومساهمين في تنمية وازدهار بلدهم”.

وأشارت الوزارة إلى أن هذه الدورة تميّزت بـ”ارتفاع عدد المترشحين والمترشحات، حيث بلغ 557 ألف 864 مترشحة ومترشحا بزيادة قدرها 8%، نصفهم إناث”.

وأضافت أنه “تم تسخير 1520 مركز امتحان على الصعيد الوطني لاستقبال هؤلاء المترشحين، وتعبئة 1860 ملاحظا ومراقبا لتأمين هذه الاختبارات، كما سيقوم 43 ألف مصحح بتصحيح حوالي 4 ملايين ورقة امتحان”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.