حكومة سبتة المحتلة تريد منع دخول التطوانيين إلى المدينة


ذكرت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الأربعاء 3 ماي الجاري، أن حكومة سبتة المحتلة تريد فرض تأشيرة “شنغن” على الراغبين في الدخول إلى المدينة، وهو ما يعني منع عدد من سكان إقليم تطوان من دخولها.

ومعلوم أن سكان إقليم تطوان القريب من مدينة سبتة، يمكنهم دخول هذه الأخيرة، بواسطة جواز السفر فقط، وتريد الحكومة المحلية إنهاء هذا “الإمتياز”.

- إشهار -

وأوردت صحيفة “cueta dia” أن الحكومة المحلية، تريد فرض الجمارك على الراغبين في إخراج السلع من المدينة، وهو ما يعتبر تغيّرا كبيرا في سلوك قادة المدينة التي تعرف بنشاط كبير في تزويد مناطق المغرب المجاورة بمختلف أنواع السلع.

وكانت حكومة مدريد، قد قررت تمديد إغلاق معبري سبتة ومليلية إلى غاية الـ15 من ماي الجاري، بعد أن دام الأمر لأكثر من سنتين بعد بداية انتشار فيروس كورونا، في مارس 2022.

ولا يوجد حتى الآن موعد لإعادة فتح حدود “تراجال”، ولم تظهر أي تفاصيل رسمية، حول المفاوضات بين إسبانيا والمغرب بهذا الشأن، على الرغم من أن تقاريرا إعلامية كانت قد أشارت إلى أنها تعثرت بسبب الخلاف حول مسألة الجمارك التجارية.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.