المغرب وإسبانيا يعقدان لقاءً لتعزيز علاقتهما الاقتصادية


ينعقد خلال الأسبوع الجاري لقاء لـ “مجموعة العمل الإسبانية المغربية”، في الرباط، لبحث مختلف القضايا الاقتصادية لعزيز علاقات الجوار والمبدلات التجارية بين البلدين.

وأفادت وسائل إعلام إسبانية، أن رجال الأعمال المغاربة والإسبان سيلعبون دورا كبيرا في هذا المجال، وسيتم الاعتماد عليهم بشكل كبير في تنشيط هذه العلاقة.

وبلغ حجم المبادلات التجارية بين البلدين، حسب المعطيات التي كان قد نشرها المكتب الاقتصادي والتجاري بسفارة إسبانيا في الرباط، أكثر من 16 مليار أورو خلال السنة الماضية؛ وهو ما يعادل 180 مليار درهم.

- إشهار -

وتطورت العلاقات التجارية بين البلدين في العقدين الأخيرين، حيث انتقلت من 22 مليار درهم سنة 2000 إلى 144 مليار سنة 2020.

وسجل المغرب عجزا تجاريا مع الجارة الشمالية بنحو 2.2 مليار أورو، أي ما يعادل 23 مليار درهم، في نهاية سنة 2021.

وعاد الدفء للعلاقات المغربية الإسبانية، بعد قرابة سنة من الجمود، من خلال زيارة قام بها رئيس الوزراء الإسباني للرباط، ونظم له استقبال كبير بالقصر الملكي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.