معهد إسباني يحذر من اندلاع حرب بين المغرب والجزائر


بديل.آنفو

حذر المعهد الملكي الإسباني (إلكانو) في تقرير له أمس الأحد 09 يناير الجاري، من خطر المواجهة المسلحة بين المغرب والجزائر، داعيا مدريد إلى لعب دور كبير في خفض التوتر بين البلدين الذين تربطها معهما مصالح كبيرة، وذلك بعد تصاعد الأزمة بينهما في الأشهر الأخيرة، واتخاذها ابعادا مختلفة، أصبحت كل السيناريوهات محتملة، خصوصا مع صعوبة توقع تصرفات سكان قصر المرادية بالجزائر العاصمة، وإمساك الجنرالات بمفاصل السلطة في الجارة الشرقية.

- إشهار -

وأكد التقرير، المعنون بـ”إسبانيا في العالم خلال 2022: وجهات النظر والتحديات” أن “خطر التصعيد بين الجزائر والمغرب حقيقي” خصوصا بعد أن أقدمت الجزائر على قطع علاقاتها الديبلوماسية مع المغرب في غشت الماضي.

وزاد التقرير، الذي نشرت مضامينة وكالة “أورروبا بريس”، “لاينبغي استبعاد حدوث مواجهة مسلحة مباشرة بين الرباط والجزائر، أو بمشاركة جبهة البوليزاريو، الأمر الذي قد يشعل النار في شمال إفريقيا ويزعزع استقرار المنطقة ككل”.

وشدد التقرير “على اسبانيا البحث عن طرق لخفض التصعيد لتجنب شرور أكبر” ومن الملح أن تسعى لخفض التوتر بين جيرانها الجنوبيين وفتح قنوات للحوار.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.