الاشتراكي الموحد يندد بمنع ”رفاق” النهج من تنظيم مؤتمرهم


بديل.أنفو- طالب الحزب الإشتراكي الموحد سلطات مدينة الدار البيضاء، بتَسلم طلب الترخيص بعقد الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطني الخامس لحزب النهج الديمقراطي بقاعة محمد السادس بالدار البيضاء.

واعتبر المكتب السياسي في بلاغ له اليوم الخميس 30 دجنبر الجاري، أن هذا الإجراء “يعني منعا عمليا لحزب سياسي من ممارسة حقه الدستوري والقانوني”.

وندد رفاق منيب “بهذا السلوك اللاقانوني، والذي يندرج في إطار الاستمرار في التضييق على الحقوق والحريات المنصوص عليها في الدستور”.

- إشهار -

وسجل الحزب بـ”استغراب أن ذلك يقع في الوقت الذي يسمح فيه للأغلبية الحكومية بتنظيم تجمع عام لإعلان “ميثاقها”، بحضور جمهور واسع من الحاضرين ومن الصحافة، الشيء الذي يكشف مرة أخرى عن سياسة التمييز والكيل بمكيالين”.

وشدد الحزب على ضرورة “الكف عن هذه الممارسات وتمكين الرفاق في حزب النهج الديمقراطي من حقهم المشروع في تنظيم مؤتمرهم الوطني”.

وجدير بالذكر أن حزب النهج الديمقراطي دخل منذ فترة في مرحلة الإعداد لمؤتمره الوطني، من أجل تجديد هياكله، وقوبل طلبه بحجز قاعة محمد الخامس بالدار البيضاء، بعدم موافقة السلطات على تسلم طلبه، وفق منتسبيه.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.