عُدنا..



نعم، عدنا والعود أحمد. عدنا وكلنا أمل في غد أفضل، مادام في القلب مساحة للصبر والأمل.

عدنا وكأننا لم نتوقف لحظة واحدة، إذ كيف لنا أن نشعر بالتوقف ونحن محفوفين بعطف وحب آلاف الناس الذين آمنوا بمهنية هذا الموقع، موقعكم قراءنا الأعزاء.

عُدنا لنقول لكم، نعم أجسادنا مُتخمة بالندوب والجراح، ومع ذلك سنواصل المسير، وفقًا لنفس مهني وحقوقي قل نظيره.

- إشهار -

عدنا لنقول لكم نحن مستمرون في تقلد منصب شرف خدمتكم، تلك الخدمة أو الحق الذي أقره لكم دستور 2011، في فصله السابع والعشرون.

عدنا لنقول لكم لسنا وحدنا، ولكننا نعدكم بأن نكون الأفضل، رغم كل الإكراهات التي تحاصرنا من كل الجهات. نعدكم بالوفاء والإخلاص في خدمتكم. نعدكم بالوضوح في كل شيئ، والوقوف على مسافة واحدة من الجميع، وإذا أخطأنا في حق أحد، فلن نتردد في تقديم الإعتذار، مادام الإعتراف بالخطأ فضيلة.

عدنا لنقول لكم، لسنا ضحايا، لقد اضطُهدنا لأننا موقف، نعم موقف صحافي تابث وشامخ ضد الظلم والفساد والإستبداد.

بكلمة، هذا الموقع لازال موقعكم.

قد يعجبك ايضا
11 تعليقات
  1. إسماعيل يقول

    على بركة الله ⁦❤️⁩

  2. أمازيغي حر يقول

    عودة موفقة المناضل البطل حميد المهداوي وطاقمه الصحافي

  3. حسام يقول

    Bon courage

  4. محمد يحيى يقول

    عودة مباركة..نتمنى لك التوفيق في خط تحريرك المتحرر

  5. عثمان عبدالهادي يقول

    تحياتي سي حميد
    نهنيك على رجوع الموقع
    كما اهنيك على تقة النفس لديك يا بلبل الصحافة المغربية ونتمنى لك حياة سعيدة مع ابنائك وزوجتك السيدة بوشرى

  6. الرحالي يونس يقول

    أتمنى لك كل التوفيق. دمت ممثلا للشعب المثقف

  7. حنظلة يقول

    سعداء جدا بهذه العودة التي نتمناها موفقة وناجحة كما عهدناها

  8. منير يقول

    قناة Mounir Meziani على اليوتيوب ترحب بعودتكم الميمونة.. ومسيرة موفقة ان شاء الله

  9. اشرف مرحبا الصالح يقول

    جد مسرور بعودة موقع بديل لانشطته الاحترافية و المهنية كصحافة حرة نزيهة و لنا كل اليقين في نجاحكم و زيادة عطاءاتكم كفريق بقيادة بلبل الصحافة الحرة : الاستاذ حميد مهداوي . بالتوفيق

  10. Amine يقول

    يا سلاااااااام، و أخيرا.

  11. fxgear course يقول

    Thank you for sharing your thoughts. I truly appreciate your efforts and I will be waiting for your next
    post thank you once again.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.