أسباب سحب مقترح قانون “مجلس الصحافة” من البرلمان


سُحِب مقترح القانون المتعلّق بتغيير وتتميم القانون رقم 90.13 القاضي بإحداث المجلس الوطني للصحافة، من مجلس النواب، بعد الانتقادات التي وجهت له.

وقال رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، أحمد تويزي، في تصريح لموقع “بديل”: “لقد تبين لنا بعد خروج المقترح للتداول، أن جزءا كبيرا من الجسم الصحافي يرفض مجموعة من النصوص التي تضمنها مقترح القانون”.

ومن ضمن النصوص التي رفضها المعنيون، هي تلك المتعلقة بانتداب الصحافيين لعضوية المجلس، بدل انتخابهم، بالإضافة إلى انتداب ممثلي الحكومة والبرلمان إلى المجلس، وكذا محاولة “اقحام الملك” في الشأن التنظيمي للمهنة.

- إشهار -

وأضاف تويزي أن “المقترح الذي تم التقدم به، هو تجميع لمُخرجات لقاءين سابقين نظما داخل البرلمان، شارك فيهما مجموعة من الصحافيين العاملين في القطاع”.

وكانت سبع فُرق برلمانية، قد تقدّمت بمقترح القانون المذكور، ما عرّضها لـ”نقد وسخرية لاذعة”، فيما عبر عدد من الصحافيين عن رفضهم للمقترح معتبرين إياه “خطيرا” ولا يتمشى مع فلسفة القانون المغربي.

وكان حزب العدالة والتنمية، قد رفض ضمن بلاغ لأمانته العامة، هذا المشروع مشيرا إلى أنه “تم في غياب تام لأي نقاش أو مقاربة تشاركية شفافة وعلنية مع المعنيين من الصحافيين والناشرين”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد