هل تُعلن الحكومة إحداث صندوق لدعم الأسر المعوزة؟


ساءل البرلماني عن حزب الحركة الشعبية محمد أوزين، رئيس الحكومة عزيز أخنوش، بـ.”شأن إطلاق صندوق تضامني لدعم الأسر المعوزة والفئات الاجتماعية المتضررة من جراء موجة الجفاف وغلاء الأسعار”.

وقال أوزين، ضمن سؤاله، إن “منظومة الدعم الاجتماعي تعرف تشتتا في البرامج وكثرة الصناديق والقطاعات والمؤسسات المتدخلة”. واعتبر أن ذلك يؤثر على نجاعة المنظومة، سواء من حيث التدبير أو من حيث الاستهداف.

وأكد أن ذلك، يستدعي ترشيد المنظومة وتوحيد البرامج الموجهة للدعم الاجتماعي.. عبر خلق آلية مؤسساتية موحدة ومؤطرة بمعايير منصفة وفق السجل الاجتماعي الموحد”.

واستفسر أوزين، عزيز أخنوش عن الخطوط العريضة لاستراتيجية الحكومة، من أجل الانتقال من سياسة الحد من الهشاشة الاجتماعية إلى سياسة تؤسس للتنمية الاجتماعية المستدامة.

- إشهار -

كما استفسر عن “التدابير التي ستتخذها الحكومة لتوحيد ومأسسة منظومة الدعم الاجتماعي، وعن الإجراءات المتخذة لتسريع إخراج السجل الاجتماعي الموحد”.

وتساءل أوزين: هل تفكر الحكومة في إطلاق صندوق تضامني لدعم الأسر المعوزة والفئات الاجتماعية المتضررة من جراء موجة الجفاف وغلاء الأسعار؟

وفي هذا الصدد، أبرز أن “الفريق الحركي مستعد للمساهمة في هذه المبادرة التضامنية الوطنية”.

ودعا أوزين رئيس الحكومة إلى الكشف عن التدابير التي اتخذتها حكومته للحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن وخاصة الطبقة المعوزة والهشة، ودعم وتحصين الطبقة المتوسطة التي تعتبر صمام الأمان للمجتمع.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.