مشجعو “باريس” يدعمون إدريسا ضد الهجوم الذي يتعرّض له


عبّرت الرابطة الرئيسية لمشجعي باريس سان جيرمان “CUP”، عن دعمها للاعب الدولي السنغالي إدريسا جايي، في ظل الضغوطات التي يتعرّض لها، بسبب قناعاته الشخصية.

ويتعرّض إدريسا لضغط ممنهج في فرنسا، بسبب تغيّبه عن مباراة فريقه وفريق مونبلييه في الـ14 من الشهر الجاري، التي ارتدى فيها اللاعبون أقمصة تحمل ألوان قوس قزح.

وبرّر اللاعب تغيّبه بـ”أسباب شخصية”، وهو ما جرّ عليه نقدا لاذعا في فرنسا، معتبرين إياه لا يحترم “المثلية الجنسية”، فيما عبّر آخرون عن دعمه في اختياراته وقناعاته، مبرزين أن “الحرية لا تقبل التجزيء”.

- إشهار -

وبعد الهجوم الذي لحقه من طرف الجمعيات التي تدعم “المثلية”، وجه الاتحاد الفرنسي لكرة القدم خطاباً لإدريسا مطالبا إياه بـ”ضرورة توضيح موقفه في الموضوع”.

وفي هذا الإطار، أصدرت الرابطة الرئيسية لمشجعي باريس سان جيرمان “CUP”، بيانا رسميا يوم أمس الخميس، وجاء ضمنه: نقدّم دعمنا الكامل لجايي، الذي تعرض لاتهامات إعلامية غير عادلة خلال الأيام القليلة الماضية!”.

وأضافت “كل شخص حر في دعم قناعاته واختياراته بالطريقة التي تناسبه، ونذكر منتقديه بأن إدريسا كان لديه سلوك نموذجي دائما، واعتاد محاربة كافة أشكال التمييز”، مبرزة أن اللاعبين المحترفين “لم يتعرّضوا لـ”وقائع مماثلة من قبل وسائل الإعلام والساسة. لذا سنكافح جميعا ضد التمييز، لكننا لن نؤيدها أبدا”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.