مستشاران يتهمان رئيس جماعة بـ”إقصاء مقترحاتهما”


استنكر المستشاران الجماعيان توفيق زبدة وسعاد بنعمر، عن حزب الاشتراكي الموحد، ما عبّرا عنه بـ”استمرار مسلسل العراقل التـ.ـي يضعها رئيس جماعة بني ملال أمامهما”.

وذكر مستشارا حزب الاشتراكي الموحّد، ببني ملال، ضمن بلاغ، توصّل موقع “بديل” بنسخة منـ.ـه، أن “رئيس الجماعة الترابية لبني ملال، أقدم على إقصاء كل المستشارين الجماعيين مـ.ـن تقديم مقترحاتهما، خلال اللقاء التشاوري المتعلّق بإعداد برنامج عمل الجماعة”.

وفيما أشار البلاغ إلى أن “عاصمة جهة بني ملال خنيفرة، تـُعتبر مدينة جميلة بطبيعتها”، قـ.ـال إن “المجالس المتعاقبة عليها، شوهت وغيرت معالمها، ولا زالت متمادية في ذلك”.

- إشهار -

وأكد المستشاران على “ضرورة وضع حد للتخريب في المدينة، والإنخراط في إنقاذ مـ.ـا يمكن إنقاذه، كإيقاف زحف الوداديات وكل أوراش التجهيز المستقبلي”، مشددين على أن “الأراضي المجهزة الغير مبنية كافية لتغطية مطالب الثلاثين سنة المقبلة على الأقل”.

وأشار المستشاران إلى “ضرورة الإنكباب على ما تعاني منه المدينة، من نقص على مستوى المرافق الاجتماعية والثقافية والرياضة والسياحية والاقتصادية والجمالية”.

يـُذكر أن المستشارين الجماعيين توفيق زبدة وسعاد بنعمر، ضمّنا بلاغهما “مجموعة من المقترحات”، رداً منهما على  “إقصائهما من أشغال اللقاء التشاوري المتعلق بإعداد برنامج عمل الجماعة”.

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.