لماذا رفض زياش العودة للمنتخب المغربي؟


أكد حكيم زياش، لاعب فريق تشيلسي الإنجليزي، عدم عودته إلى المنتخب المغربي، بعدما كشف فوزي لقجع، أن وحيد خاليلوزيتش استدعاه للقائمة الأولية استعدادا للمواجهة الفاصلة المؤهلة لكأس العالم بقطر.

وقال زياش، ضمن بيان، على حسابه بـ”الأنستغرام”، إني أحب بلدي، واللعب للمنتخب المغربي، كان شرفا كبيرا بالنسبة لي، لكن الآن لن أعود للعب للمغرب، مشيرا إلى أن تركيزه مع فريقه تشيلسي.

وكان حكيم زياش قد أعلن، في وقت سابق، بأنه قرر عدم اللعب مُجددا للمغرب، وجاء ذلك، بعد أيام من إقصاء المنتخب المغربي من كأس إفريقيا، وخروج وحيد خاليلوزيتش في تصريحات إعلامية، آنذاك، يؤكد من خلالها بأن موقفه ثابت بخصوص الموضوع، وأنه لن يستدعي زياش.

- إشهار -

واليوم كشف رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم فوزي لقجع، أن مدرب المنتخب المغربي وحيد خاليلوزيتش وجّه الدعوة إلى كل من حكيم زياش ونصير مزراوي وعبد الصمد الزلزولي، للتواجد ضمن القائمة الموسعة المستدعاة لمباراة السد المؤهلة لكأس العالم-قطر 2022.

وأبرز زياش، ضمن القرار الذي جدّد التأكيد عليه، اليوم، بأنه “يتأسف بشأن الجماهير”، مضيفا أن قراره “لم يكن قرارا سهلا، لكن مع كامل الأسف لم يجد خيارا آخرا”.

وفيما أشار زياش، إلى أنه قدّم كل ما لديه للمنتخب المغربي، في السنوات الست الماضية، فقد أبرز أنه تعرّض للإساءة ممن سماهم بـ”القيادة داخل المنتخب”، بنشر معلومات خاطئة عنه وعن التزامه مع المنتخب، مشيرا إلى أنه من المستحيل أن يستمر إلى جانبهم.

وانطلاقا من بيان زياش، يُطرح السؤال التالي: من هي “القيادة” التي كانت تنشر المعلومات الخاطئة بشأن الملف والتي يستحيل الاستمرار معها؟

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.