لافروف يُغضب إسرائيل بسبب هتلر


علّق الرئيس الإسرائيلي نفتالي بينيت، على تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قائلاً: إنها “في غاية الخطورة”.

يـُذكر أن لافروف، قال في تصريحات، يوم الأحد: “كيف يمكن للنازية أن تكون موجودة في أوكرانيا، إذا كان زيلينسكي نفسه يهوديًا”، مضيفا: “قد أكون مخطئًا، لكن هيتلر كان دمه يهوديًا أيضًا”.

ويرى بنيت، حسب تغريدة له، بأن تصريحات لافروف لا تعكس الحقيقة، وأنها مجرّد أكاذيب، مشيرا إلى أن هدفها هو “إلقاء اللوم على اليهود، واتهامهم بالجرائم التي اقترفت بحقهم على مدار التاريخ، وبالتالي إعفاء أعداء الشعب اليهودي من مسؤوليتهم عنها”.

- إشهار -

وأضاف بينيت أنه “لا يوجد أي حرب في هذه الأيام بمثابة محرقة أو تشبه محرقة اليهود، وأنه ينبغي الكف عن استخدام المحرقة لأهداف سياسية”.

وأكدت هيئة البث الإسرائيلي استدعاء السفير الروسي في تل أبيب، بعد تصريحات لافروف. ولم يصدر تعليق بعد من السفارة الروسية.

ومن جهته، أدان وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد، اليوم الاثنين، تصريحات لافروف، معتبرا إياها، ضمن بيان، بأنها “فاضحة ولا تُغتفر، وبأنه خطأ تاريخي مروّع”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.