تبون يُهاجم المغرب ويُطمئن إسبانيا بشأن الغاز (فيديو)


هاجم الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، المغرب، مجدّدا، على خلفية الموقف الرسمي الذي أعلنته الدولة الإسبانية، في وقت سابق، بخصوص الأقاليم الجنوبية المغربية.

واعتبر تبون، في خرجة إعلامية، يوم أمس السبت، أن التغيّر الحاصل في الموقف الإسباني، “غير مقبول” من الناحية “الأخلاقية والتاريخية”.

ودافع تبون بـ”استماتة” عن “رأيه” الذي يمس بـ”الشؤون الداخلية لإسبانيا وللمغرب”، قائلا ما معناه: “لا يجب على إسبانيا أن تقرّ بمغربية الصحراء.. الآخرون يمكن لهم ذلك، لكن إسبانيا لا”، مضيفا: “هذه هي المشكلة مع إسبانيا”.

والمثير في خرجة “تبون”، هو أنه “أقرّ بأن لديه مشكل مع الموقف الإسباني”، لكن “لم يـُوضح بأي صفة يتحدّث؟ ولماذا يتدّخل في شؤون داخلية للدول حرة، ولها السيادة الكاملة على اختياراتها”.

وفي وقت سابق، أعلنت السلطات الجزائرية، “اندهاشها” من  الموقف الإسباني، وعلى إثر ذلك، استدعت سفيرها بمدريد.

- إشهار -

يـُذكر أن السلطات الجزائرية، تـُروّج لفكرة تقول إنها ليست طرفا في النزاع، وبأنها لا تتدخّل في قضية الصحراء.. لكن، رد فعلها على القرار السيادي للدولة الإسبانية، يكشف بالملموس، بأنها الجزء الأكبر من المشكلة.

الأمور الداخلية

وفي الخرجة ذاتها، وفي تناقض صارخ، قال: “نحن لا نتدخل في الأمور الداخلية لإسبانيا، ولكن الجزائر كدولة ملاحظة في ملف الصحراء.. تعتبر أن إسبانيا هي القوة المديرة للإقليم، ما لم يتم التوصل إلى حل النزاع”، حسب رأيه.

وفي الآن ذاته، وعلى الرغّم من سحب “تبون” للسفير الجزائري من إسبانيا، قال، إن: “الجزائر لن تتخلى عن التزامها، في تموين إسبانيا بالغاز، مهما كانت الظروف”.

واعتبرت إسبانيا، في وقت سابق، أن “مبادرة الحكم الذاتي التـ.ـي تقدم بها المغرب سنة 2007، بمثابة الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية من أجل تسوية الخلاف”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.