بنموسى أمام ارتباك “قطاع الرياضة”


قال البرلماني عن الحركة الشعبية إبراهيم اعبا، إن قطاع الرياضة يعيش حالة من الارتباك والتأخر بعد فصله عن قطاع الشباب وإلحاقه بوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي.

وأكد اعبا، في سؤال كتابي موجه لوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسىى، أن حالة الارتباك والتأخر ظهرت “على مستوى تدبير المرافق الرياضية، خاصة ما يتعلق بإنجاز مجموعة من المرافق الرياضية، كملاعب القرب وباقي الملاعب والقاعات، كما تم إلغاء البرامج التي كانت مسطرة بمبرر عدم اتضاح الرؤى بعد”.

- إشهار -

وتابع برلماني دائرة خنيفرة: “ناهيك عن ما خلقته هذه الهندسة من ارتباك لدى الجمعيات الرياضية، خاصة تلك التي لم تحصل على اعتماد الوزارة كشرط للاستفادة من الدعم العمومي، علما أن الوزارة لم تقم بأي تحسيس أو تواصل في هذا الإطار لتوضيح الموضوع”.

وتساءل برلماني الحركة الشعبية بنموسى “عن الإجراءات والتدابير المتخذة من أجل رفع هذا اللبس وتحديد وتبيان المؤسسة أو الجهاز المباشر الذي يسمح للجمعيات بالتعامل معه؟ وهل تم نقل المديريات الرياضية محليا وجهويا ووطنيا من الوزارة السابقة إلى الوزارة الحالية؟”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.