بسبب “التصرفيقة”..الممرضون يضربون لمدة 48 ساعة


بديل.انفو- قررت حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب، خوض إضراب تصعيدي لمدة 48 ساعة، يومي 19 و20 نونبر الجاري، باستثناء مصالح الإنعاش، والمستعجلات، ومصالح كوفيد-19، وذلك احتجاجا على التدخل الأمني لفض الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها “حركة الممرضين وتقنيي الصحة” بالرباط ردا على الإقصاء من الحوار الاجتماعي.

وذكر بيان للجامعة الوطنية للصحة بإقليم الحسيمة، أن الممرضات والممرضين يقدمون تضحيات جسام، بنكران ذات، خاصة في أزمة كورونا، إذ يتم الإقتطاع من أجورهم، وكذا تكريمهم بالضرب، و السب، و الشتم، عوض تلبية ملفهم المطلبي و تحسين ظروف العمل”.

- إشهار -

وجدد البيان ذاته، دعوته لوزارة الصحة من أجل الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية، وكذا إحداث الهيئة الوطنية للممرضين و تقنيي الصحة بالمغرب، وإخراج مصنف الكفاءات والمهن، وتوظيف كافة الخريجين المعطلين لسد الخصاص الحاد في الموارد البشرية ومراجعة شروط الترقي، وإنصاف الممرضين ضحايا المرسوم 535-17-2.

وكان الممرضين وتقنيي الصحة، قد تعرضو للتعنيف بتاريخ 14 نونبر الجاري، من طرف القوات العمومية، إذ وثقت صورة تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” تعرض ممرض لصفعة قوية، خلفت غضبا عارما.

واعتبر النشطاء ذاتهم، أن الممرض تعرض للإهانة، لاسيما أمام التضحيات التي تقوم بها هذه الفئة في أزمة “كوفيد-19”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.