برلماني يتهم أخنوش بخرق الدستور


بديل.أنفو-

قال رشيد حموني، رئيس فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، إن رئيس الحكومة يخرق الدستور، ولم يمثل أمام البرلمان في جلسات المساءلة الشهرية، التي أقرها الدستور، سوى مرة واحدة، منذ أكتوبر الماضي.

وأضاف حموني في تصريح لموقع “بديل”، اليوم الثلاثاء 18 يناير الجاري، “الحكومة تستقوي بالأغلبية العددية، ولا تملك كفاءات، كما سوقت لنفسها في البداية، وقد شاهدنا المستوى الذي يتفاعل به وزراؤها مع البرلمانيين”.

- إشهار -

وتابع حموني، “الحكومة لا تتفاعل مع المؤسسة التشريعية، وقد تم تقديم 21 مقترح قانون، 08 تقدمنا بهم نحن في فريق التقدم والاشتراكية، لكن دون أي تفاعل من طرف السلطة التنفيذية”.

واعتبر حموني أن تصريح رئيس فريق الأحرار في البرلمان أمس الإثنين 17 يناير الجاري، حول حضور أخنوش يوم 29 يناير الجاري “لم يحدث بشأنه أي اتفاق بين رؤساء الفرق”، كما أن 29 سيصادف يوم السبت وليس الإثنين الذي هو موعد الجلسة الأسبوعية.

واختتم حموني كلامه بالقول “إن الحكومة عرفت إرتباكا منذ بداياتها الأولى، خاصة مع إعفاء وزيرة الصحة والحماية الاجتماعية نبيلة الرميلي، بعد من أسبوع على تعيينها، وإعادة تعيين خالد آيت الطالب في منصبه السابق”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.