بالفيديو..هيئة التضامن مع الصحفي المهدوي وباقي الصحفيين المعتقلين تعلن عن خطوات نضالية تصعيدية

1٬609
طباعة
كشفت “هيئة التضامن مع الصحفي حميد المهدوي وباقي الصحفيين المعتقلين” عن الخطوات التي ستتخذها من أجل الترافع عن ملف الصحفي المهدوي رئيس تحرير ومدير وموقع “بديل”، وذلك خلال كلمة أُلقيت على هامش الوقفة الإحتجاجية اتي نظمتها الهيئة صباح اليوم الإثنين 11 شتنبر أمام استئنافية احسيمة تزامنا مع مثوله أمام هيئة الحكم.

وقال عبد الرزاق بوغنبور عضو الهيئة ورئيس “العصبة المغربية لحقوق الإنسان”، في ذات الكلمة، “إن الهيئة في إطار خطواتها النضالية من أجل الصحفي المهدوي وباقي الصحفيين المعتقلين قد راسلت المقررين الامميين الخاصين وكذا المنظمات الحقوقية الدولية والمهنية المهتمة بحرية الرأي والتعبير ومحاكمة الصحفيين بسبب مواقفهم وآرائهم”.

وأضاف بوغنبور، “أن الهيئة ستنظم يوم الخميس 21 شتنبر على الساعة الخامسة مساء مهرجانا، بمقر هيئة المحامين بالرباط “، مردفا “أنها تشكر هيئة الدفاع عن كل الصحافيين المعتقلين كما تشكر الصحافة الحرة والمستقلة التي تتابع أخبارهم وكل المواطنين والمواطنات الذين يعبرون عن تضامنهم بمختلف الأشكال”.

واشارت الهيئة ذاتها على لسان بوغنبور دائما، “إلى أن ما يحدث يشكل تجليات الوضع المتدني للمغرب في سلم حرية الصحافة الذي يتراجع باستمرار، ححيث الصحافة المستقلة شبه منعدمة وكل صحفي مستقل ومهني ماهو إلا سجين مع وقف التنفيذ مما يفرض عليه رقابة ذاتية مستمرة وماسة بجودة العمل الصحفي ومصداقيته”.

واعتبرت الهيئة أن “الملفات التي تم طبخها للصحفي حميد المهدوي هي نسخة جديدة من المحاكمات السياسية التي تعرض لها الصحفيون المستقلون الأحرار الذين يعبرون عن آرائهم ولا يخافون لومة لائم”، مردفة “على أنها تقف اليوم لمطالبة القضاء بإنصاف الصحفي حميد المهدوي أمام محكمة الإستئناف بالحسيمة بعد أن تمت إدانته بتهمة التحريض بواسطة الصياح وهي المحاكمة اتي انتفت فيها الضمانات الأساسية للمحاكمة العادلة”

وتشدد الهيئة على أن التهم الواهية التي يتابع بها الصحفي المهدوي في كلتا القضيتين في الحسيمة والبيضاء هي تمويه عن السبب الحقيقي لاعتقاله وهو انزعاج السلطة من اأعمال الصحفية التي أصبحت تنشر على موقعه ونظرا للتأثير الذي أصبحت تخلقه أشرطته وسط الرأي العام”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.