بالفيديو…تلميذة تسأل وزير العدل عن مصير شكاية تقدمت بها ضد مدير عنفها

1٬111
طباعة
تساءلت التلميذة زينب الريفي، التي تتهم مدير دار الطالب والطالبة بواد لاو بالاعتداء عليها بواسطة الضرب والسب والشتم، (تساءلت) مع وزير العدل، محمد أوجار، عن مصير الشكاية التي كانت قد تقدمت بها ضد ذات المسؤول لدى الدرك الملكي بذات المدينة.

وقالت التلميذة المذكورة إنه بعد الاعتداء عليها من طرف المدير المذكور بداية شهر ماي الماضي تقدمت بشكاية لدى درك واد لاو مرفوقة بشهادة طبية تثبت مدة العجز، وبعدها تم إنجاز محضر يتضمن أقوالها والشواهد التي قدمتها فتم أرساله إلى المحكمة الابتدائية بتطوان، قبل أن تفاجأ بإرجاع المحضر إلى درك واد لو من دون تفسير لسبب ذلك.

وتساءلت ذات التلميذة في شريط فيديو توصل به “بديل” هل هناك قوة أكبر من قوة القانون والعدل؟ أم أن المدير المشتكى به استعمل نفوذه من أجل عرقلة اتخاذ الملف لمساره القانوني؟” مردفة ” عندما أسأل عن الملف في المحكمة يقولون لي بأنه قد تم إرجاعه للدرك الملكي بواد لاو وعندم أسأل هؤلاء يقولون لي إنهم سيرسلونه للمحكمة قريبا”

” لكن لماذا لم يتم إرساله لحد الآن؟” تقول التلميذة نفسها وتتابع ” هل هناك تدخل من طرف الشخص الذي عنفني؟”

وأكدت المتحدثة أنها لن تسكت عن حقها حتى يصل الموضوع إلى الملك محمد السادس لأنها ما زالت تعاني مشاكل نفسية بسبب ما تعرضت له من تعنيف وهو الامر الذي اضطرها للانقطاع عن الدراسة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.