المنتخب المغربي يجري آخر حصة تدريبية في ظل غياب أبرز مهاجميه


بديل.آنفو-

- إشهار -

أجرى المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم أسود الأطلس، مساء الاحد 09 يناير الجاري،  آخر حصة تدريبية لهم في ياوندي، قبل المواجهة التي تجمعهم يوم غد الاثنين ضد منتخب غانا النجوم السود، برسم اليوم الأول للمجموعة الثالثة في الدورة ال33 لكأس إفريقيا للأمم 2021 التي تحتضنها الكاميرون.

ويخوض المنتخب المغربي مباراته القوية، في ظل غياب أبرز مهاجميه، كما الشأن لنجم إشبيلية يوسف النصيري بداعي الإصابة وآخرين بسبب إصابتهم بكورونا، كأيمن برقوق وأيوب الكعبي وريان مايي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.