الملك يُمهل جطو أسبوعا إضافيا لكشف نتائج تحقيقاته في مشاريع الحسيمة

3٬224
طباعة
أمهل الملك الملك محمد السادس، ادريس جطو الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، أسبوعا إضافيا لدراسة التقرير المنجز من قبل المفتشية العامة للإدارة الترابية والمفتشية العامة للمالية، بخصوص برنامج التنمية المجالية بإقليم الحسيمة – منارة المتوسط.

وجاءت هذه المهلة بعد الطلب الذي تقدم به الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، للملك محمد السادس من أجلل الإنكباب على دراسة تقريريْ وزارتيْ الداخلية والمالية.

وأورد المجلس الأعلى للحسابات في بلاغ له أنه :” تبعا للتعليمات الملكية السامية للمجلس الأعلى للحسابات للقيام بدراسة التقرير المنجز من قبل المفتشية العامة للإدارة الترابية والمفتشية العامة للمالية، بخصوص برنامج التنمية المجالية لإقليم الحسيمة – منارة المتوسط، وبالنظر إلى عدد المشاريع المدرجة في هذا البرنامج وعدد المتدخلين، وكذا وفرة التقارير والمعطيات الواجب دراستها وافتحاصها، ومن أجل تمكين المجلس الأعلى للحسابات من إنجاز هذه المهمة بالموضوعية والدقة والمهنية اللازمة، التمس الرئيس الأول من صاحب الجلالة، نصره الله وأيده، منح المجلس مهلة أسبوع إضافي”.

واضافا االبلاغ “تفضل جلالة الملك بإعطاء موافقته السامية على هذا الطلب، قصد تمكين المجلس الأعلى للحسابات من إنجاز المهام الموكلة إليه في أحسن الظروف”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.