المحكمة تؤيد حبس الأبلق والأخير يُعلّق


أيدت محكمة الاستئناف بمدينة الحسيمة، يوم أمس، الحكم الابتدائي الصادر في حق المعتقل السابق على خلفية الاحتجاجات التي شهدها شمال المغرب في أواخر 2016، مع مضاعفة الغرامة المالية.

يُذكر أن المحكمة الابتدائية بالحسيمة، كانت قد أدانت، يوم الإثنين الـ25 من أبريل الجاري، ربيع الأبلق، بأربع سنوات حبسا نافذا و20 ألف درهم كغرامة مالية.

- إشهار -

وبعد الحكم، قال ربيع الأبلق: “أحرم  من حقي في التعبير.. ثم أمنع من الولوج إلى قاعة المحكمة”، مضيفا: “لقد حُرمت من حقي في الدفاع عن نفسي، وتم المساس بالمحاكمة العادلة”.

وقال الأبلق، ضمن مقطع فيديو، عمّمه على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الجمعة، إنه “مُنع من ولوج المحكمة، بسباب اللّباس الذي كان يرتديه”، مشيرا إلى أنه “كان يجب أن يؤجل البت في الملف على الأقل”.

وأدين الأبلق، في وقت سابق، على خلفية الحراك الشعبي بالريف، بخمس سنوات سجنا نافذا، إلا أنه لم يقضِ منها إلا 3 سنوات، وخرج بعفو من طرف الملك محمّد السادس.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.