البنك الدولي: ملايين الأطفال لا يستطيعون القراءة والكتابة

1٬975
طباعة
حذر تقرير جديد صدر عن البنك الدولي، من “أزمة تعلم” في التعليم العالمي، مشددا على أن التعليم بدون تعلم ليس مجرد فرصة ضائعة للتنمية وحسب، بل ظلم كبير للأطفال والشباب في جميع أنحاء العالم.

وأوضح تقرير التنمية في العالم لعام 2018، تحت عنوان: “التعلم لتحقيق وعد التعليم”، أن ملايين الطلاب الشباب في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل يواجهون احتمال فقدان الفرص، وانخفاض الأجور في مراحل لاحقة من حياتهم لأن مدارسهم الابتدائية والثانوية تفشل في تعليمهم تعليما يؤهلهم للنجاح في الحياة”.

وأضاف التقرير، وفق ما نشر “العربي الجديد”، أنه بدون التعلم، سيفشل التعليم في الوفاء بوعده بالقضاء على الفقر المدقع وخلق فرص وازدهار مشترك للجميع، لأنه “حتى بعد سنوات في الدراسة، فإن ملايين الأطفال لا يستطيعون القراءة والكتابة أو إجراء عمليات حسابية أساسية”.

وحذر التقرير، من أن توسع أزمة التعلم هذه الفجوات الاجتماعية بدلا من تضييقها، إذ يصل التلاميذ الصغار الذين يعانون بالفعل من الفقر أو الصراع أو التمييز في نوع الجنس أو الإعاقة إلى مرحلة البلوغ الشابة دون حتى أبسط المهارات الحياتية.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.