أوزين لـ”بديل”: نحتاج لحكومة اجتماعية


قال البرلماني عن فريق الحركة الشعبية محمد أوزين، إن الحكومة لم تتقدم بالشكل الكافي في إنجاز مشروع الدولة الاجتماعية.

وكانت حكومة عزيز أخنوش، قد أعلنت من خلال برنامجها، أنها ستعمل من أجل إقرار الدولة الاجتماعية، وأن كل مجهوداتها ستنصب على تحقيق هذا الهدف، والتأسيس لـ”مغرب اجتماعي”.

وأضاف أوزين، في تصريح لموقع “بديل”، أنه “لحدود الساعة لم تنتج الحكومة بهذا الصدد سوى المراسيم، والتي انطلق العمل عليها خلال الولاية الحكومية السابقة”.

- إشهار -

وتساءل أوزين عن مصادر تمويل هذا المشروع، حيث تقول الحكومة إنها بحاجة لـ 51 مليار سنويا، لكنها لم تقدم مصادر التمويل التي ستعتمدها لدعم هذه المتطلبات.

وأكد القيادي في الحركة الشعبية، “لحد الأن تم تعبئة 23 مليار درهم، ولا نعرف من أين ستأتي بالبقية، علما أن قانون المالية، أصبحت الحكومة، تلعب فيه كما تريد، وتتحدّث على الهوامش بشكل مستمر”.

وعلاقة بقانون المالية، تساءل أوزين عن السبب الذي دفع الحكومة إلى الإصرار على عدم تعديله، رغم أن “كل التوقعات التي جاء بها، تبّين، مع المستجدات الطارئة، أنها غير صحيحة”.

وبخصوص تفاعل الحكومة مع البرلمان، اعتبر أوزين أنها “تحتقره، ولا تعطيه المكانة التي يستحقها”، مردفا: “الحكومة تتحدث عن هوامش الميزانية، وتصر على الذهاب إليها، وترفض العودة للبرلمان، وهذا يعتبر سبة في حق هذه المؤسسة”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.