“أمنيستي” تُطالب بإيقاف التحقيقات الجنائية ضد النشطاء


طالبت منظمة العفو الدولية “أمنيستي”، السلطات المغربية بوقف “التحقيقات الجنائية ضد النشطاء الموقوفين علـ.ـى خلفية منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وترى المنظمة أن “السلطات المغربية كثفت مضايقاتها ضد المدافعين عـ.ـن حقوق الإنسان والنشطاء في الشهرَيْن الماضيَيْن، حيث يواجه أربعة منهم علـ.ـى الأقل تحقيقات جنائية ومحاكمات بشأن منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي”.

- إشهار -

وقالت نائبة مديرة المكتب الإقليمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا لمنظمة العفـ.ـو الدولية أمنة القلالي، إن “السلطات المغربية تمارس المضايقة والترهيب ضدّ النشطاء، مـ.ـن خلال تحقيقات جنائية لا أساس لها، واتهامات زائفة في محاولة مخزية لإسكات الأصوات المنتقدة وتضييق الخناق على النشاط السلمي”.

ودعت المنظمة السلطات المغربية، إلى “الإفراج الفوري وغير المشروط عن سعيدة العلمي، وكل المتابعين على خلفية تهم مماثلة، “وإسقاط جميع التهم الموجهة لهم”.

وأثارت المنظمة، ضمن بيان يوم الخميس 7 أبريل الجاري، ملفات كل من: محمد بوزلوف وإبراهيم النافعي وعبد الرزاق بوغنبور بالإضافة إلى المدونة سعيدة العلمي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.