تصفح الوسم

عبد الله لعماري

الدكتور الهيني، القاضي سابقا، القاضي أبدا، لا تقتلوه مرتين

لا يمكن لأحد ممن كان سليم الضمير، نقي القلب، صافي الشعور والعاطفة، سوى أن يتعاطف ويتضامن ويتواد، مع الدكتور الهيني، في مظلمته التي دخل بها التاريخ من أمجد أبوابه، وأشرف مداخله، وسكن بها قلوب المغاربة الساكن منهم أكثر من الناطق. القاضي العبقري الألمعي، الذي لم يظلمه شخص بذاته، وإن تهاتفت الألسن باتهام أشخاص ما، ولم تظلمه فئة بعينها، من صلب القضاء أو…
اقرأ أكثر...