تصفح التصنيف

رأي

الديمقراطية وحقوق الإنسان والحرية… مخاض الخروج من عنق القنينة

محمد بوعلام عصامي أهم جمعية حقوقية إنسانية لاكرتونية لاسطحية في شمال إفريقيا والمغرب، تتعرض عادت مرة تواجه أخرى حملة تضييق شديدة، بوسائل قمعية إقصائية خانقة عهدتها وخبرتها من خلال تجربتها الطويلة في الدفاع عن حقوق الإنسان والديمقراطية في المغرب. وكما ذكر نعوم تشومسكي عن وصفه لسمات النهج الجديد بالنسبة للمغرب، في إدارة السياسة والأمور والإمساك…
اقرأ أكثر...

حد السوالم في عهد الرئيس المعزول

شيماء عباد ارتبطت رئاسة المجلس البلدي لمدينة حد السوالم باسم زين العابدين الحواص لولايتين متتاليتين إذ كان أول فوز له برئاسة المجلس سنة 2009 عندما شهدت المنطقة انتقالا من المجال القروي إلى المجال الحضري حسب التقسيم الإداري الجديد ، لكن المدينة حافظت على ملامحها القروية دون أن تشهد تغييرا إيجابيا يذكر ، اللهم إن استثنينا التوسع العمراني الملحوظ الذي…
اقرأ أكثر...

شعب خطر على نفسه

فريد أوبعلي يوما بعد يوم يزداد حجم اقتناعي أننا أصبحنا نعيش داخل مجتمع الناس فيه ما عادو يحبون بعضهم البعض، بل هم…

حركة حصاد الانتقالية و النصب على 20000 رجل و امرأة تعليم

لم يسبق لنتائج الحركة الانتقالية الخاصة بنساء و رجال التعليم - فئة هيئة التدريس، أن تأخرت كل هذا الوقت، فرغم أنها في السنوات الأخيرة كانت تعرف بعض التأخر الملحوظ متجاوزة التواريخ المسطرة في المذكرة الوزارية المنظمة لعملية الحركة الانتقالية السنوية إلا أن هذه السنة شكلت استثناء و تجاوزت تاريخ اعلانها المفروض بمدة طويلة و جعلت أكثر من 20 ألف رجل و…
اقرأ أكثر...

ﻻ تبك ياولدي

محمد الحضري وأنت تقبع خلف قضبان زنزانتك الموحشة، بسبب غيرتك على وطنك، حيث إنتصبت مدافعا عنه؛ فنهجت طريقا نثرت على جوانبه أعذب أمانيك وأعظم طموحاتك.فاعلم أنك مادمت تهيم عشقا في الوطن، وما دام عشقك هكذا، فهاأنت تؤدي ضريبة عشقك لهذا الوطن. لكن عليك أن تعلم أن الوطن الذي ﻻ يتعذب أبناؤه من أجله، ﻻيستحقون أن يدعى لهم وطنا؛ وأن كانت هناك قلوب قدرها أن…
اقرأ أكثر...

حراك الريف.. بروميثيوس وهرقل

أنير زوره جاء في الأساطير اليونانية أن زيوس كبير الآلهة استشاط غضبا لمّا علم بالجرم الذي اقترفه بروميثيوس حين سرق من جبل الأوليمب قَبَسا من النار وأعطاه للإنسان. استدعى على الفور هيفاستوس وطلب منه أن يصنع سلاسل قوية يقيد بها بروميثيوس مستلقيا على صخرة بجبال القوقاز. وحتى يكون العقاب إلهيا، تقرر أيضا أن يأتيه نسر عملاق يدعى أثون ينقر كبده كل صباح.…
اقرأ أكثر...