بعد خرق الحكومة لاتفاقها معهم..الأساتذة المتدربون يعودون للإحتجاج

80
طباعة
بعد اتهامهم للحكومة بخرق بنود الإتفاق الذي وقعته معهم والذي أنهى أشهرا من الاحتجاجات، عاد الأساتذة المتدربون إلى التصعيد بخطوات احتجاجية تهدد الموسم الدراسي الحالي.

وبحسب ما صرح به لـ”بديل”، أحد المنسقين الوطنيين لـ” التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين”، فإن الأسباب التي دفعتهم لخوض خطوات احتجاجية تصعيدية تتلخص في ” عدم تطبيق الحكومة لما جاء في المحضر الذي تم توقيعه في شهر أبريل المنصرم، والذي ينص على صرف مستحقات الأساتذة المتدربين المالية (المنحة، والتعويض الجزافي عن العمل) في آجال لا تتعدى شهر ستنبر الماضي..، وعدم تمكين بعض الأساتذة من المسؤولية على الأقسام، عدم حل مشكل الفائض” .

ودعا ذات الأساتذة، إلى “المقاطعة الشاملة للدراسة والانسحاب من الأقسام ابتداء من يوم الإثنين 17 أكتوبر الجاري، وذلك بعد تنظيم وقفات إحتجاجية أمام المديريات الإقليمية للتعليم في نفس اليوم”.

كما دعت ذات التنسيقية إلى “تنفيذ مقاطعة انذارية يوم الخميس 12 أكتوبر الجاري من الساعة 10 صباحا إلى الساعة 12 زوالا ومن الساعة 14 بعد الزوال إلى الساعة 16، وذلك بعد إسبوع كامل من حمل الشارة الحمراء”.

وأكد ذات المصدر أنهم “اضطروا لسلك هذه الخطوات الإحتجاجية نتيجة عدم التزام الحكومة بما اتفق عليه معهم، محملينها المسؤولية الكاملة فيما ستؤول إليه الأوضاع التربوية للفئات المستهدفة”، معتبرين أن هناك “جهات تتعمد  تأخير مستحقاتنهم المادية منذ كانوا بالمراكز الجهوية للتكوين، محاولة تفقيرهم، ومتجاهلة تماما للأوضاع المادية الصعبة التي يعانيها الأساتذة المتدربون، خصوصا من عين منهم بالمداشر والصحاري والجبال والبوادي المنسية من المغرب العميق والمفتقرة لأبسط مقومات الحياة ( ماء، كهرباء ..)”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. حكومة العار يقول

    هذا عار ما بعده عار
    إذا لن يلتزم شخص فقط بعقد أبرمته معه فما مصيره؟ أليس المحاكمة؟

    وماذا عن حكومة دولة تمثل شعبا لا تلتزم بالعقد؟ هذا سمحو لي يظهر للرأي العام الوطني والدولي أنه دولة ما عندهاش كلمة الرجال وكتدير لقوالب مع عباد الله.. فكيف لمستثمر أن يغامر بإقامة مشروع في دولة كهذه؟؟؟؟

    سمعة المغرب دوليا في الحضيض

  2. الكاشف يقول

    قلنا بأن الوالي الذي يقود الحوار معكم لا يمكن أن يمثل الحكومة و الدليل هو ما يقوله رئيس هذه الأخيرة في حق وزارة الداخلية أما نتيجة الحوار فيمكن لكم أن تستحضروا ما حصل من قبل هذه الحكومة منتهية الصلاحية مع العاطلين فوج محضر 26 يوليوز 2011 والتي أخل رئيسها بوعده باحترامه و تشغيلهم وفقا لاتفاقهم مع الوزير الأول عباس الفاسي في بداية سنة 2012 ونفس المصير هو الذي سوف تلقونه معه خاصة بعد تغوله الآن بسبب حصوله على 125 مقعد برلماني في الانتخابات الأخيرة ل 7 أكتوبر الحالي

  3. dghoghi nordine يقول

    وفين هما الاحزاب التي تدعي التقدمية اصبحوا دكاكين انتخابية….من المفروض عليهم الخروج لان الحزب كما قال انطنيوني غرامشي “الحزب هو المثقف الشعبي.”
    هنا في المغرب الحزب هو النهب الشعبي…
    يا اساتدة يا محترمون النقابات اصبحت نفايات المخزن …تعفنت وتقيحت …
    اما المقفون هم من يدافعون عن كل محروم اغتصب حقه… المثقف هو من يملك فلسفة تعبوية وتحريضية وتنويرية ،لكن في المغرب المثقف صالح للمخزن فقط كيضرب ليه الطعريجة…. من اجل الامتيازات…
    على اي نامر الحكام وحاكمهم النظام ان يرد حق الاساتدة المتدربون …وتشغيل كافة المعطلين حاملي الشهدات بالمغرب ..لان الشغل حق وليس اماياز …ان القوة ان يحبك الشعب ،وليست القوة ان تقمع الشعب..
    الذغوغي نورالدين ..تيفلت..

  4. Premier citoyen يقول

    لم و لن ينتهي مسلسلكم ، أيها الأساتذة . لقد سبق و أنذرناكم من تحايل و عدم إلتزام حكومة الشؤم ، إلا فيما يتعلق بدق آخر مسمار في نعش العدالة الإجتماعية. عقدتم إتفاق فوست مع الشيطان.

  5. واحد من الشعب يقول

    فيناهي النقابات ؟ فيناهي النقابات ؟ فيناهي النقابات ؟ هل ازالها بنكيران ؟ هل هزمها ؟ مادا يجري ؟ الموظفون والاساتدة يتساءلون عن غيابها فهل ماتت ؟ ام هي مريضة ؟ هل هي في الانعاش ؟ ادن فلتقدم لنا شهادة تثبت وضعيتها وتصدر البيان الاخير .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.