توفي شخصان وجرح عدد آخر في انفجار قنينة غاز ليلة الإثنين الثلاثاء 11 أكتوبر، مما أدى إلى انهيار جزئي لمنزلين بحي درب السلطان بالدار البيضاء.

وذكرت مصادر محلية أن قنينة غاز من الحجم الصغير انفجرت فأدى ذلك إلى انهيار أجزاء من منزلين متجاورين، مما تسبب في إصابة أربعة أشخاص واختفاء اثنين تحت الأنقاض، تبن فيما بعد أهما قد توفيا.

وسارعت عناصر الوقاية المدنية إلى عين المكان حيث تم إنقاذ الأربعة المصابين ونقلهم إلى المستششفى فيما جرى البحث عن الإثنين المختفين.

وعرف محيط الواقعة حضورا أمنيا مكثفا وتواجد حشد غفير من المواطنين، وسط غليان وخوف يسودان الأزقة والشوارع المجاورة للبنايتين المنهارتين (جزئيا).